• instagram
  • youtube
  • eng
  • arb
13

زراعة الأسنان

بدون أسنانك الطبيعية قد تجد نفسك أنك تفتقد العديد من الأشياء . قد تفتقد الإبتسامة الطبيعية. قد تفتقد أيضا متعة مضغ الطعام . ربما تشعر بالإحراج من الأكل أو التحدث أمام المجتمع. ربما تميل أسنانك المتبقية و قد تعاني من تقلص و إجهاد عضلات المضغ و العضلات الوجهية، وقد تعاني من الصداع . وقد تفتقد الراحة و الثقة التي كانت لديك قبل قلع أسنانك؟

إذا كنت قد خلعت سنا أو أكثر قديما أو حديثا فإن زراعة الأسنان سوف تعوضك عن هذه الخسارة.

المركز السعودي السويسري الاستشاري لطب الأسنان بالخبر هو أحد أهم المراكز في منطقة الشرق الأوسط والتي تقوم بتعويض الأسنان عن طريق زراعة الأسنان. يقوم بهذه العمليات نخبة من الأطباء المؤهلين تأهيلاً عاليا في مجال زراعة الأسنان، في سويسرا وألمانيا وكندا.

ليس لدينا دراسة وافية لنعرف مركزنا بالضبط بالنسبة للأفضلية في منطقة الشرق الأوسط ولكننا نزعم أننا واثقون بأننا في مصاف المراكز التي تحتل الصدارة في طب الأسنان، لأننا نقوم بزراعة الأسنان متبعين أفضل الأساليب الحديثة وباستخدام أجهزة متطورة جدا وبمواد فائقة الجودة يستخدمها أطباء مؤهلون جيداً في مجال طب الأسنان

التعويض عن عدة أسنان:

كلما زاد فقد الأسنان المراد تعويضها كلما زادت القوة المطبقة على الأسنان الباقية والتي تدعم الأسنان الصناعية.

وحينما يفقد المريض سنين أو ثلاثة فإن الخيار الذي يطرحه الطبيب عادة هو تركيب جسر، ولكن يعتمد هذا على حالة الأسنان التي ستحمل هذا الجسر وحالة العظم الداعم لها.

في بعض الحالات, حين لا يكون هناك أسنان كافية لحمل الجسر فإنه من المستحيل وضع جسر ثابت. و هنا يمكن استعمال طقم أسنان جزئي متحرك للتعويض عن الأسنان المفقودة وهذا الطقم يوزع القوى على الأسنان المجاورة كما يوزعها على النسيج اللثوي و العظم المغطى بطقم الأسنان.

picpost18

طقم الأسنان المتحرك أرخص من الجسر الثابت التقليدي لكنه ذو حجم أكبر و أقل ثباتا من الجسر الثابت. و معظم الأوقات يمكن رؤية العروة المعدنية عند الابتسامة.

في بعض حالات استعمال الطقم السني الجزئي تتلف الأسنان الطبيعية المجاورة بسبب القوة الزائدة التي تتحملها هذه الأسنان. لذلك نحن في مركزنا نعتبر أن التركيبات المتحركة يجب أن تكون مؤقتة لحين الإنتهاء من الزراعة التي تعتبر الحل الذهبي للتعويض عن فقد الأسنان بما يشابه تماما الأسنان الطبيعية.

عند وضع الزرعة في مكان الأسنان المفقودة فإنها ستساعد على امتصاص بعض الحمولة الناتجة عن قوى المضغ وهذا يسهل على الأسنان المجاورة الطبيعية تحمل الضغط.

وكذلك فإنه في حال استعمال الزرعات مكان الأسنان المفقودة فإنه من الممكن استعمال الجسر الثابت فوقها عوضا عن طقم الأسنان الجزئي المتحرك.

مراحل الزراعة:

المرحلة الأولى: يقوم الطبيب بزرع الزرعات المصنوعة من التيتانيوم في عظم الفك مكان بعض الأسنان المفقودة. ويخيط عليها لتبقى مغطاة باللثة لمدة تتراوح بين شهر واحد و 6 أشهر اعتمادا على حالة الشخص. خلال هذه الفترة يلتحم العظم بالزرعة.

المرحلة الثانية: يقوم الطبيب الجراح بكشف اللثة عن الزرعات ووضع وتد من نفس النوع في كل زرعة. بذلك يكون قد اكتمل الأساس الذي ستركب عليه الأسنان.

في بعض الحالات الخاصة قد يقرر أخصائي الزراعة وضع الأوتاد بنفس وقت الجراحة بالمرحلة الأولى ويسمى ذلك التحميل الفوري للزرعة.

المرحلة النهائية: يقوم أخصائي التركيبات بتركيب الأسنان الجديدة المتوافقة مع حجم الأسنان الطبيعية ولونها وتطابقها مع بقية الأسنان

picpost19

التعويض عن كامل القوس السني العلوي أو السفلي :

الطريقة التقليدية للتعويض عن كامل الأسنان بالفك هي طقم الأسنان الكامل المتحرك. ولكن إذا كان عظم الفك لا يعطي الدعم الكافي فإن الإجراءات الجراحية في بعض الأحيان تكون ضرورية لتحسين الدعم و الثبات لطقم الأسنان الكامل المتحرك.

هذه الإجراءات الجراحية قد تتضمن تغيير مواضع الإرتباطات العضلية أو زرع طعوم عظمية في الفك

picpost20

من المعروف الأطقم السنية الكاملة تستند على اللثة. و أيضا فإن الطقم العلوي بالفك العلوي يتعلق بسقف الفم، لذا فإن القوى الماضغة تتوزع على منطقة اوسع.

معظم الناس قادرون على التأقلم مع الطقم السني المتحرك العلوي. بينما يعتبر الطقم السني السفلي صعب الإرتداء. لأنه يوزع القوى على مساحة أضيق كما أن وجود اللسان و حركته تعيق حصول التفريغ الهوائي الضروري لثباته.

الضغط المستمر على اللثة تحت الطقم السني سيسبب تغيرات بطيئة في العظم تحت الطقم السني مما يسبب ضعفا في ثباته. لذلك يجب فحص الأطقم السنية الكاملة بفترات متعاقبة و حين تظهر الأنسجة تغيرات كبيرة فإنه من الواجب تبطين الطقم السني أو إعادة صنعه يعتمد ذلك على خصوصية الحالة.

حين استعمال الطقم السني المتقلقل فإن الضغط الغير موزع بشكل جيد قد يسبب في خسارة عظمية أكبر. من الواضح أن خسارة عظمية كبيرة تحصل بسبب نقص في الإطباق المحكم للطقم السني. بهذه الظروف قد يكون الخيار العلاجي الأفضل هو الزرعات.

توزع الزرعات على أماكن مختارة للمساعدة على ثبات الطقم السني الكامل. قد تربط الزرعات بعمود أو تبقى بمفردها لإعطاء الطقم السني الكامل الثبات المطلوب. و في بعض الحالات قد نستطيع وضع الجسور الثابتة على هذه الزرعات عوضا عن الطقم السني الكامل المتحرك.

picpost21